next
حسين الجسمي

27 696 المعجبين

حسين الجسمي

الإمارات العربية المتحدة

حسين الجسمي المعجبين

27 696
Mohamed
Mohamed Ay
Bilal
Bilal El Yuma
Fifi
Fifi Antar
Ahmad
Ahmad Nooreldin

٪ s الفنانون المماثلون

سعود أبو سلطان
سعود أبو سلطان
فاضل المزروعي
فاضل المزروعي
الوسمي
الوسمي
ياسر حبيب
ياسر حبيب
عيضه المنهالي
عيضه المنهالي

حسين الجسمي السيرة الذاتية

قراءة المزيد
حسين الجسمي

تاريخ الولادة : 25 أغسطس 1979 في دولة الإمارات العربية المتحدة.

البداية

بدأ حسين الجسمي الفنان الاماراتي، مشواره الفني بعد مشاركته في البرنامج التلفزيوني "ليالي دبي" خلال مهرجان دبي للتسوق في 1997-1998 بتسجيله اولا في العالم الخليجي ومن ثم في العالم العربي.

حلم الطفولة

منذ طفولته، وكان الحلم الوحيد لحسين الجسمي أن يكون له أغانيه الخاصة وأن يقدم ألبومات كلها مشاعر أمام جمهور كبير. تحقق هذا الحلم وهذا الفنان الموهوب أصبح نجما منذ بداياته. قدّم حسين الجسمي ثلاثة ألبومات رسمية من أغانيه الشخصية التي لقيت نجاحا دوليا في مختلف الدول العربية، أصدر هذه الألبومات في السنوات 2002 و 2004 و 2006.

أما في سنة 2007 ،فأصدر ألبوما بعنوان"إحترت أعبّر" الذي يتضمن 14 أغنية من أفضل أغنياته التي كان يؤديها في أعمال الدراما والتلفزيون والسينما، وكذلك في المناسبات الوطنية والخاصة. في نهاية عام 2009، أطلق الجسمي ألبومه الرابع "الجسمي 2010" من انتاج شركة روتانا، التي توّجت مسيرته الفنية التي استمرت 10 أعوام مع هذه الشركة.

وقد صوّر حسين الجسمي أغنيتين على طريقة الفيديو كليب، الاولى من ألبومه "بوعدك" والثانية من ألبومه الثاني"يا صغر الفرح". وفي الاغنيتين تعامل مع المخرج أحمد مهدي. خلال عام 2010، صوّر أغنية من ألبومه الجديد وأراد الحفاظ على النمط الذي بدأ فيه وهو التطرق الى المواضيع الاجتماعية في فيديو كليباته. صوره مميّزة جدا التقطها له المصوّر ماكس كارديلي في انكلترا. زينت هذه الصور ألبومه "الجسمي 2006" والالبوم الذي قام به مؤخرا "الجسمي 2010".

بالإضافة إلى موهبته كمغني، أثبت حسين الجسمي قدرته على أن يكون ملحن حتى ولو كانت مؤلفاته نادرة جدا. من الأعمال الرائعة التي كرسها لنجوم زملائه أغان على مثال"مشكلني" للفنان راشد الماجد و"عندي سؤال" للفنان عبد الله الرويشد. كما وتعاون مع العديد من النجوم وألّف أعماله الخاصة التي لقيت شهرة كبيرة مثال "فقدتك"و"مايسوا" وأغاني ألبومه الجديد "وجد قلبي"،"التاج"و"الموعد" بالإضافة لكتاباته عددا من الأغاني.

لحظات فخر

مسيرته في عالم الموسيقى فريدة من نوعها. إعتبر غناءه في حضور معالي المرحوم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في أذار "الغناء للحب والولاء" نجاحه الأول. قدم أغنيته الأولى من كلمات الأمير الراحل شهرة كبيرة له، وكان حجر الزاوية لنجاحات مقبلة من خلال المشاركة في مهرجانات في الخليج وجميع أنحاء العالم العربي. "ليالي دبي" ضمن مهرجان دبي للتسوق، "صيف دبي" ضمن مفاجآت مهرجان صيف دبي، المهرجان الوطني في أبو ظبي، مهرجان مسقط ومهرجان الخريف في سلطنة عمان، مهرجان الدوحة في قطر، هلا فبراير في الكويت.

ومشاركته في عدة مهرجانات في جدة ومهرجان أبها مختلفة في السعودية، مهرجان جرش الثقافي في الأردن، مهرجان قرطاج الولي في تونس، مهرجان كازا ميوزيكا" في الدار البيضاء، المغرب (بمشاركة 262,000شخص)، مهرجان تايم كاد في الجزائر العاصمة، بالإضافة إلى مهرجانات عدة في البحرين وسوريا ولبنان ومصر. حسين الجسمي هو أول فنان عربي يغني في قاعة ليدو الشهيرة في باريس، وظهر على مسارح أخرى في باريس، لندن، كان وجنيف وماربيلا.

في عام 2009 ، شارك حسين الجسمي في حفلات عامة كثيرة وسلسلة من المهرجانات الضخمة التي كانت من بينها مشاركته في مهرجان "موازين" الفريد من نوعه تحت عنوان "إيقاعات العالم"، حيث كان الفنان الخليجي الوحيد مع مجموعة من نجوم العالم في هذه الحركة الفنية الضخمة التي رعاها الملك المغربي. كما وشارك في "ليالي فبراير" في الكويت حيث كان ضيف شرف في الاحتفال الدولي للمفوضية الفلسطينية في باريس الذي عقد بمشاركة من نجوم العالم لدعم أطفال "غزة".

وكان الجسمي أيضا نجم المهرجان الوطني للأغنية المغربية، الذي عقد من قبل اتحاد الفنانين المغاربة في مراكش المغربية. ومن مشاركاته المهمة حين كان الممثل الشخصي نيابة عن الفنانين الإماراتيين في المهرجان الضخم الذي أقيم بمناسبة الذكرى الاربعين للنصب التذكاري لثورة الفتيح في ليبيا في سبتمبر بحضور الزعيم الليبي "معمر القذافي".

بالإضافة إلى المهرجانات العربية والعالمية ، شارك الجسمي في العديد من الأحداث المحلية خلال العام 2009 حيث ختم الموسم الثالث لمهرجان "شعر المليون" على تلفزيون أبو ظبي، كما انه شارك في نهاية مهرجان "الميدان" برنامج برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي، وشارك أيضا في أوبريت "ستون من ذهب" لصقر العرب لتكريم سعادة الشيخ صقر النعيمي حاكم رأس الخيمة الإمارات.

وحلّ حسين الجسمي كضيف شرف في افتتاح الموسم الجديد من برنامج "نجم الخليج " على تلفزيون دبي. في عام 2009، شارك حسين الجسمي سعادة شعب وطنه بمناسبة اليوم الوطني للإمارات ال 38 في ثلاث مهرجانات على التوالي أبوظبي والعين ومدينة زايد. كل سنة، يقوم حسين الجسمي بزيارات لدعم الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة في جميع أنحاء العالم العربي الذين يحتلون مكانة خاصة في قلبه.

في عام 2010 :

رشحت الأمم المتحدة المغني "حسين الجسمي" ليصبح "سفيرا للنوايا الحسنة" تحت رعاية: المنظمة العالمية للأغذية". وهو أول إماراتي تم اختياره من قبل هذه المنظمة وتم ترشيح هذا الحدث في مراسم "ليالي فبراير" في الكويت في عام 2010. المدير العام ل "شرطة الشارقة"، اللواء "حميد محمد الحديدي" استضاف حسين الجسمي في مقر شرطة الشارقة العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة و هنأه لحصوله على منصب "سفير النوايا الحسنة في الأمم المتحدة".

وفي عام 2010 ، فاز الجسمي في المرتبة الأولى "أفضل مغني خليجي" الخبر الذي نشر في المجلة المعروفة والشهيرة في منطقة الخليج والعالم العربي، "مجلة زهرة الخليج". فاز الجسمي أيضا بجائزة أفضل ألبوم عربي للعام 2009 في الاستفتاء السنوي الذي قامت به أي أر تي في بداية عام 2010. ودعي الجسمي إلى مأدبة عشاء فاخرة من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس أو" أبو مازن " في القاهرة في غرض تكريم بعض المطربين المصريين ودعم القضية الفلسطينية .

أنهى حسين الجسمي الموسم الخامس من برنامج "تاراتاتا" 2010 الذي تم بثه على "قناة دبي ". شارك في الحلقة ما قبل الاخيرة والتي لخّصت ظهوره لهذا الموسم مرتين في حلقتين مختلفة. قدّم الجسمي نهاية برنامج "نجم الخليج " الموسم الرابع، 2010 وأعلن عن الفائز في المرتبة الأولى. الإماراتي "سفير النوايا الحسنة" حسين الجسمي سرق الاضواء في ليلة افتتاح قناة MBC دراما التي كانت مخصصة لاجتماع المطربين العرب. كانت المفاجأة الكبرى التي قدمتها القناة غناء الجسمي في فندق "أرماني" في دبي الذي يقع في أطول برج في العالم،"برج خليفة" . كان الجسمي أول من غنى هناك من بين جميع نجوم العالم العربي.

ودعي حسين الجسمي من قبل الرئيس اليمني "علي عبد الله صالح" لتقديم المغنين الخليجين في حفل الرياضة الخليجية يوم 22 أيار في عدن. أدى أغنية "خليجي 20" لإنهاء دورة كأس الخليج أمام جمهور تخطى 35000 مشاهد. شارك حسين الجسمي في الاحتفال باليوم الوطني الإماراتي ال 39 حيث شارك في حفلتين في " أبو ظبي" و" الفجيرة "، وكان له دور في أوبريت" خليفة والوطن "على كورنيش أبو ظبي. أنهى الجسمي حفلاته لسنة 2010 في فندق "قصر الإمارات" ، كشخصية إعلانية لشركة" دو "المتخصصة في مجال الاتصالات في الامارات ، وهي مشاركته الثانية مع هذه الشركة.


في العام 2011 :

معالي وزير الصحة الدكتور هاني حسّان علي قاسم، كرّم الفنان الإماراتي حسين الجسمي لمشاركته في الحملة الصحية لليوم العالمي لمكافحة السرطان (سرطان الثدي وحملة البروستات) ونشر الوعي في المجتمع حول مخاطر هذا المرض، من خلال الحملة التي قامت بها وزارة الصحة في الإمارات ونظمتها مع استوديوهات الرحباني في دبي بادارة الفنان اللبناني مروان الرحباني، وبحضور عدد كبير من الصحافة ووسائل الإعلام المتخصصة والشخصيات الدولية المنظمات الصحية.

بعد أن اكتسب ثقة منظمة IINSAM للأمم المتحدة ، بتعيينه "سفير النوايا الحسنة" في عام 2009، وبعد العديد من الأعمال الإنسانية التي قام بها لمساعدة هذه المنظمة الدولية وكونه عضو في الأمم المتحدة ، يعمل تحت مظلة المنظمة العالمية للأغذية لاستخدام الطحالب الدقيقة "سبيرولينا" لمكافحة سوء التغذية، كل ما سبق عزز ورفع مكانة الفنان الإماراتي حسين الجسمي من "سفير النوايا الحسنة" لمنصب "السفير المتجول" لمنطقة الخليج والمنطقة العربية ليصبح أول عربي اماراتي كسب هذا اللقب.

ومن بين المهام الإنسانية التي تقع تحت مسؤوليته كونه "سفير النوايا الحسنة" أطلق الفنان حسين الجسمي أغنية جديدة خاصة، من خلالها ساهم في نشر الوعي بين أفراد المجتمع الخليجي والعربي لمكافحة الادمان على المخدرات. هذه الأغنية بعنوان "يكفي تعبت" بالتعاون مع الشاعر الاماراتي "غاياهيب" الذي كتب كلمات الأغنية. لحنّ هذه الاغنية "الحساس" ووزّعها المايسترو المصري وليد فايد.

أشاد المدير العام لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، ومن خلال بيان صحفي وزع على الصحافة ووسائل الإعلام خلال تصريح خاص من اللواء عبد الجليل مهدي محمد العسماوي، بالفنان الإماراتي حسين الجسمي، واصفا مبادرته في تقديم وغناء أغنية "يكفي تعبت" التي تتكلم عن الأضرار الناجمة عن تناول المخدرات، بالمبادرة الجيدة التي عكست شعوره نحو القضايا الوطنية والضمان الاجتماعي وخاصة تجاه الشباب الذين تورطوا في تعاطي المخدرات، معتبرا ان هذا الامر ليس جديدا له اذ أنّ للفنان مبادرات عدة تهدف إلى حماية المواطنين في بلده.

معالي اللواء خميس مطر مازينه، نائب القائد العام لشرطة دبي، كرّم الفنان حسين الجسمي لتعاونه وجهوده المخلصة في خدمة البلد، وممارسة قدراته، ومواهبه وشعبيته لنشر الوعي بين الشباب ضد تعاطي المخدرات من خلال أغنية "درب الضيعة" وذلك تقديرا لمساهمته الفعالة في خدمة المجتمع، حيث حصل على درع خاص وشهادة تقدير. أحيى الفنان حسين الجسمي حفل أمام أكثر من 80000 شخص في المسرح "فضاءالنهضة" في الرباط، عاصمة المغرب.

تجمع الجمهور لمشاهدة حسين الجسمي في الموسم السادسة لمهرجان "موازين" عام 2011 الذي اعتبر من قبل المنظمين واحد من أجمل الحفلات لهذا العام، خصوصاً عندما أطلق أغنية "ما تقيش بلادي" التي كتب ولحنها بنفسه للشعب المغربي. ودعي الجسمي لعقد حفلة خيرية في مدينة مراكش يوم الأحد 29 أيار2011، من اجل ارواح ضحايا الهجوم الإرهابي ودعما لأسرهم والتي نظمتها المنظمة الثقافية في المغرب في مقهى "أركاني" في نفس المدينة يوم 28 أبريل 2011، وتعتبر مشاركته التمثيلية نيابة عن جميع الفنانين العرب .

النجومية في كل مكان

كان وجود حسين الجسمي دائما مميز. وقد بدا في بعض الأوبيرات الوطنية في الإمارات العربية المتحدة مثل "في القلب زايد" و"أم الإمارات" و"زايد غارس". كان الجسمي بارعاً في ظهوره خارج البلاد في مهرجانات يوم الاستقلال الوطني لمملكة البحرين ومهرجان المحبة في القاهرة ومهرجان دمشق عاصمة الثقافة العربية، بالإضافة إلى مهرجانات وطنية في الكويت وعمان والسعودية.

جوائز

وقد تم اختير حسين الجسمي لعدة جوائز لإنجازاته، ومنها : المركز الأول لكليب "بودعك" في مهرجان فيديو الكليب 2003، أفضل فنان خليجي في "الأوسكار بول" في مصر 2004-2005. عيّن "سفير الأغنية" في قلوب الجمهور. عيّن "سفيرة الشباب" من قبل جامعة الدول العربية عام 2006. حصل لمدة 3 سنوات متتالية على جوائز عدة من "موراكس دور"، ومن بينهم أفضل مطرب عربي لعام 2005.

في عام 2006، حصل على 3 جوائز : فنان الخليج الأول، الفنان الأكثر شعبية، أفضل أغنية عربية "فقدتك"، منح لقب "فنان العرب" عام 2007 وجائزة أفضل أغنية عربية "بحبك وحشتيني"، حصل على المفتاح الذهبي من الاسكندرية في احتفال مهرجان الاسكندرية الدولي، منح جائزة أفضل عمل موسيقي في مسرح مصر لأغنية "بحبك وحشتيني"، حصل على جائزة تقدير وأفضل فنان عربي لأعماله السنوية في مهرجان ART لعام 2009.

أطلق عليه معجبيه لقب "الفنان الحساس" بعدما أطلق أغنيته "أنا الشاكي"، كرمته مجلة "زهرة الخليج" بعيدها الـ30 ومنحته لقب أفضل فنان وأطلقت عليه لقب "امبراطور الأغنية العربية"، فاز بجائزة أفضل أغنية عربية لعام 2010 عن "ستة الصبح" التي منحت له من قبل محطة أف.إم. في جمهورية مصر، فاز بجائزة أفضل مغني "التتار" من " جريدة "الأهرام" خلال شهر رمضان الكريم عام 2010 لأغنية "أهل القاهرة" التي عرضت في الشهر نفسه.

أغاني خالدة

"بودعك" و"ما يسوى" هما الأغنيتان اللتان تم ضمهما إلى المكتبة الموسيقية في تونس كاغان خالدة وفعالة في تاريخ الأغاني العربية. وقد تم تسجيل بعض من أعماله في عدد من المكتبات الموسيقية المحلية والعربية.

مقابلات

ظهور حسين الجسمي على شاشات التلفزة معدودة ومدروسة. وقد حلّ ضيفاً على أفضل البرامج ومختلف القنوات، وكان قد شارك في تتويج نجم برنامج "أكس فاكتور" على" روتانا"، وظهر في الموسم الرابع من استوديو 2M على القناة الثانية المغربية. يعتبر حسين الجسمي من المشاهير المحبوبين كثيراً في وسائل الإعلام وخصوصا عندما حصل على المركز الاول في نوادي المعجبين في مجلة "سيدتي" و"زهرة الخليج" و"أصداء" و"لها" و"روتانا"، وغيرها. شهرته منتشرة في جميع أنحاءالعالم، وقد ظهرت أخباره في تايم وفوغ وغولف نيوزوغيرها.

زملاؤه الموسيقيون

وقد تعاون حسين الجسمي مع شعراء وملحنين عدة. وهو معروف بأنه ملتزم بضمّ أغنية واحدة على الأقل في كل ألبوم من كلمات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان. كما سبق أن أدى من كلمات الشيخ حمدان بن راشد أل مكتوم بعنوان "فزاع" والشيخ هزاع بن سلطان أل نهيان. بعض من الأسماء المعروفة هي : علي الكعبي وحمد بن سهيل الكاتبي وعلي الخوار وأنور المشيري وفيصل اليامي ومنصور الشادي وهاني الصغير ومحمد الشريف وابراهيم جمعة ومطلع الشمس وأحمد الماري وحسين البصري وحسن الأبدلي وأيمن بهجت قمر وآخرين.

أما الملحنين الذين تعامل معهم منهم محمد عبده وعلي قانو والحساس وعبادي العويران ووليد فايد وموسى محمد وابراهيم جمعة وشقيقه فهد الجسمي وفايز السعيد وخالد ناصر وطارق المقبل وعلي منصور وأصيل أبو بكر وحلمي بكر ووليد سعد وآخرين. كان لميار عباس، وكيل أعماله، بصمة مميزة في تنظيم رحلة آل الجسمي الناجحة في عالم الموسيقى. بالإضافة إلى شقيقيه،الملحن فهد آل الجسمي وصالح الجسمي.

فنون الإمارات

في عام 2008، أعاد حسين الجسمي فتح شركة "فنون الإمارات" وهي واحدة من الاكثر شهرة من بين الاستوديوهات. ولكن بعدما أن اشتراها وجددها بأفضل المعدات لخدمة مهنته ومهنة غيره من الفنانين في العالم العربي. مكتبه الاعلامي الخاصة يكمن داخل هذه الشركة التي تتابع وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم.











حسين الجسمي صور

54 عرض كامل
Google+

إضافةXأغاني
Loading...